(عاجل) سابقة تاريخية في روسيا -- جماعة الانصار البصاديين تعازي و ترثي في رحيل الخليفة العام للقادرية -- قائد الجيوش يجسد التعاون الإستراتجي بين موريتانيا و مملكة إسبانيا -- ريم ميديا معلومات سرية خطيرة هي السبب الحقيقي للحرب على أوكرانيا -- مرسوم رئاسي بتعيين أربعة مستشارين برئاسة الجمهورية -- عاجل: التشكيلة الجديدة للحكومة بقياد محمد ولد بلال ولد مسعود -- تسيير كارثي و قرع لأجراس الخطر -- منت أعل سالم تتسلم رئاسة مجموعة الشرق الأدنى و شمال إفريقيا بالأمم المتحدة -- (موريتانيا) التفريط في الأسرة عقوبته السجن و الغرامة -- مراسل دولي يتهم الناهَ منت مكناس بمغالطة الرأي العام --      

 

ابريكه ولد امبارك يتحدث عن طائرة ولد بوسيف واعتقالات الناصريين

السبت 6-07-2013


ابريكه ولد مبارك شخصية عسكرية عايشت أنظمة مختلفة، كان قائدا وموجها في زمن ولد هيدالة. ناشط حقوقى وسياسى، ظل يصدح بآرائه وتوجهاته حتى بعد تقاعده، وهو الآن يدير مكتب الشغل بميناء نواكشوط المستقل، وعضو اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان.

"المرابع ميديا" التقته وأجرت معه مقابلة حول طائرة ولد بوسيف والعسكر والسياسية وألأحزاب والحكامة، والعبودية والمنظمات المدافعة عنها، وهذا نص الحوار:

المرابع ميديا: في البداية بصفتك عسكري سابق ماذا لديك من معلومات عن طائرة العقيد الراحل أحمد ولد بوسيف؟

ابريك ولد أمبارك: في البداية سأنتهز هده الفرصة لأقرا الفاتحة على روح الشهيد العقيد احمد ولد بوسيف اما بخصوص السؤال فالطائرة التي كانت تقل المغفور له تعرضت لعوامل بيئية صعبة اضطرتها الى الاختفاء والسقوط في البحر إلا ان عدم توفر الاليات التي تساعد في العثور عليه لم تكن متوفرة. وفي فلك اليوم كان ان الطائرة التي كان من المقرر ان تذهب به وملاحها فرنسي يسمى:” بنزمي” اعتذر عن الملاح عن الاقلاع بها معتقدا ان مدتها انتهت واستدعي لتلك المهمة ملاح اخر يدعى “انجاي “خريج من الطيران الفرنسي وانتم تعرفون ان داكار جبهة بمثابة جزيرة يصعب على الطيران مجابهة اجوائها المناخية وبالتالي اختفت تلك الطائرة وبعد فتح تحقيق حولها في نفس الفترة كانت كل الادلة تثبت صحة الرواية وابلغ الشعب الموريتاني بذلك رغم بعض الروايات التي اختار البعض ترويجها والمهم ان هذه هي الرواية الحقيقة لطائرة المرحوم ولد بوسيف.

المرابع ميديا: كنت حاضرا ابان الاعتقالات الواسعة التي تعرض لها التيار الناصري كيف حصل ذلك تزامنا مع اقالتك من المؤسسة العسكرية؟

ابريك ولد أمبارك: حملة الاعتقالات التي شهدها التيار الناصري تزامنت في نفس اليوم 3 من مارس الذي تمت فيه اقالتي من الجيش لان البعض اتهم انني انتسب لهذا التيار ومن ابرز تلك الجهات دول اجنبية من بينها “امريكا وفرنسا اضافة الى جهات داخلية الا انني اؤكد هنا انني مسلم عربي افريقي كما ان السر الحقيقي من وراء اقالتي في ما اعتقد ان وجودي في منصبي يشكل خطرا على الذين يريدون ان يقوموا بانقلاب عسكري على نظام الرئيس الاسبق العقيد محمد خونه ولد هيداله الامر الذي اجبرهم على اقالتي بشكل نهائي من المؤسسة العسكرية ابان كنت قائدا للمنطقة السادسة.

المرابع ميديا:بصفتك سجينا سابقا ماهو تقويمك لوضعيتها؟

على كل حال المعتقلين سياسيا انداك كانوا يتم ابعثاها الى الولايات الداخلية بجانب الحكام والولاة يعاملوهم بحسب مزاجاتهم المتعددة واعتقد ان وضعيتهم الحالية ليست على احسن من ما يرام وبالتالي يجب على الجهات المعنية تحسينها وتخديم الخدمات اللازمة لنزلائها الذين بحاجة الى الرحمة والتعاطف معهم كما يجب ايضا تفعيل القوانين المنظمة للسجون حتى تكون على المستوى كما انه على لجنة حقوق الانسان متابعة الوضعية التي يعيش فيها السجناء على عموم البلاد.

المرابع ميديا: انطلاقا من انك عسكري سابق هل تعتقد ان المؤسسة العسكرية قادرة على التماسك امام التجاذبات السياسية الراهنة في البلد؟

ابريك ولد أمبارك: اعتقد بان الحديث عن المؤسسة العسكرية لابد من ان نقسمه الى ثلاثة فترات زمنية:

الفترة ما بين 1978 الى 1984 كانت المؤسسة العسكرية متماسكة رغم الهزات التي تعرضت لها .

الفترة مابين 1984 الى 2005 اهملت ولم تكن قادرة على ان تلعب الدور المنوط بها

اما بعد قدوم رئيس الجمهورية ولد عبد العزيز والفريق ولد الغزواني عادت المؤسسة العسكرية الى قوتها حيث شهدت تكوينات كبيرة وتجهيزات قوية يجب ان نعترف بها.

كثر الحديث عن ملف العبودية وشهدت الساحة حركات مناضلة عن هذه القصية كيف تقيم الظاهرة وحركة الحر وايرا؟

ابريك ولد امبارك: العبودية بمعنى انسان كبتت حريته بعد ان كانت موجودة ولا علاقة لها بلحراطين .

اما قضية لحراطين فتلك ما زالت بقاياها موجودة واعتقد ان الوكالة التي انشأت أخيرا لمكافحتها ستلعب دورا بارزا في القضاء عليها اما حركة “ايرا ” فانا اتفق معها في الاهداف واختلف معها في الفلسفة اما الحر فهي الاخرى لعبت ادوارا بارزة في هذا المجال.

هناك انتخابات ستجرى قريبا حسب اللجنة المستقلة للانتخابات هل تعتقد بأنها ستكون العصا السحرية لخروج البلاد من الازمة؟

ابريك ولد امبارك: اعتقد بان الحل الوحيد لاخراج البلاد من هذه الازمة السياسية التي يتحدث عنها البعض هو الذهاب الى صناديق الاقتراع ليقول الشعب كلمته بشكل مباشر فالانتخابات وحدها كفيلة بأن تعود الساحة السياسية الى رونقها وجديتها.

المرابع ميديا :ماذا تعني لك كلمة “ارحل” التي باتت مستخدمة كثيرا لدى البعض؟

ابريك ولد امبارك: ارحل كلمة استوردتها طبقة سياسية من ما يسمى بالربيع العربي الذي حدث في كل من تونس ومصر واعتقد انها تحتاج الى اليات واشير هنا الى انها كلمة لا يمكن اساقطها على الرئيس الحالي لانه رئيس منتخب باساليب انتخابية نزيهة وبالتالي لا مكان لكلمة ارحل.

هل تعتقد بان ما تمت يه تسوية قضية الجرنالية في ازيرات والحمالة في انواكشوط كان حلا منصفا ؟

ابريك ولد امبارك: اعتقد بان ما حدث في قضية الحمالة مسالة حتمية لتراكمات المرحلة الماضية لكن كان من الطبيعي ان ينظر في التوازن بين مطالب الحمالة وأعباء التجار حتى يتم التوازن بينها في عملية متساوية لا تكون على حساب العامل من جهة والتاجر من جهة اخرى الامر الذي عقد المسالة وآلت الى ما آلت اليه.

اما احداث الجرنالية في ازويرات فكانت ازمة كبيرة تفاقمت بقدر التعاطي معها والتعامل معها كذلك الا ان الحلول التي قامت بها الدولة اتجاهها كانت كفيلة بان تعطي نتائح حقيقة لتهدئتها خاصة ان رئيس الجمهورية يبدو جادا في حلها.

ماذا تعني لك الشخصيات التالية:

احمد ولد داداه: رجل نزيه وممتاز لكنه يحتاج لقراءة جديدة لمراجعة استراتجياته.

جميل منصور: رجل خطابي لكنه تنقصه التجربة.

محمد ولد مولود: رجل يمتلك تجربة سياسية كبيرة لكن عليه ان يخرج حزبه من الايدلوجيا الى الحزبية.

مسعود ولد بلخير: رجل سياسي لكن تنقصه زيارة من كان يدفع له 50 اوقية و10 اواق ويفتح المجال لتناوب القيادات.

محمد محمود ولد محمد الامين: رجل ابروتوكولي وصاحب شهادات وعليه ان ينزل الى ساحة الحزب كي يعمل بشكل اكثر.

بيجل ولد هميد: رجل لديه خطاب سياسي ونقابي وعليه ان يوسع من دائرة المحيطين به.

وهنا يضيف ابريك ولد امبارك: ان كل هؤلاء ليسوا جاهزين الى التناوب على القيادة ولابدل هم من الاعتراف للخصم وعليهم ان يفهموا انه في العالم كله لابد للمؤسسة العسكرية من ثلاثة نقاط:

أن تقود

وان تقاد

وان تكون شريكا.

المرابع ميديا: شكرا

ابريك ولد امبارك: شكرا للمرابع ميديا واتمنى لها التوفيق في مسارها الاعلامي



 

أسعار البنك المركزي الموريتاني ل 16 - مارس 2021

- 1 أورو الشراء: 42,74 البيع: 42,17

- 1 دولار الشراء: 35,83 البيع: 36,19

رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية في حوار خاص مع «الاتحاد»: علاقاتنا بالإمارات عميقة.. ورؤيتنا واحدة

مقابلة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مع صحيفة لموند الفرنسية

مسؤول بالرئاسة يستعرض نوايا و أهداف رئيس الجمهورية الكامنة وراء إصراره على مبدأ الشُورى


تحديات الاقتصاد الموريتاني


الخروج على المشهور علنًا/القاضي أحمد عبد الله المصطفى


موريتانيا الموازية: المظاهر وآليات المواجهة / المصطفى ولد البو - كاتب صحفي


 

Flash Video - 7 ميغابايت