نواذيبو: شجار بين شابين ينتهي بمقتل احدهما (هويته) -- اعتقال محاسب السفارة الموريتانية بفرنسا فى نواكشوط (هويته وصورته) -- النيابة العامة : "ولد غده" متورط في جرائم فساد كبرى عابرة للحدود -- موريتانيا من بين الدول الافريقية الاقل استيرادا للاسلحة الفرنسية -- موريتانيا تستنكر هجوم برشلونه وتصفه بالارهابي -- كواليس مثيرة من زيارة الرئيس للرياض (صور) -- صورة اليوم لشهداء تورين الذين ذبحتهم القاعدة بدم بارد -- ولد عبد العزيز يزور عددا من المؤسسات العموموية بالترحيل -- الحكم بالسن النافذ 20 سنة على عصابة "اورا بنك" (صورة) -- فنانة موريتانية تهدد بكشف أسرار خطيرة عن شركة "ماتال" --      

 

تفاصيل الخطة الحكومية لحل ازمة الحمالة

الاثنين 9-01-2017


أعلنت وزارة الوظيفة العمومية مساء اليوم الاثنين ملامح خطة حكومية لتسوية نهائية لملف الحمالة بميناء نواكشوط.

جاء إعلان الوزارة في موجز إعلامي بعثت به لموقع الصحراء احتوى على تفاصيل تنفيذ الخطة، حيث تضمن الموجز أنه يتم منذ الأسبوع الماضي دفع تعويضات للمتقاعدين وغير المؤهلين صحيا على أن تكتمل خلال الأيام المقبلة عملية توزيع المؤهلين للخدمة على المؤسسات العاملة في مجال التفريغ كموظفين.

كما تم فتح مجال المغادرة الطوعية أمام من يرغب في الانفصال عن القطاع من الفئة الأخيرة القادرة على العمل مقابل استفادته من تحفيز بقيمة 12 شهرا من الراتب.

ورغم أن الموجز الإعلامي لم يكشف عن أعداد المشمولين في كل فئة، إلا أنه اقتصر على ذكر حصيلة إحصاء للحمالة بلغ المشمولون فيه ما يناهر 5 آلاف فقط بعد عملية تدقيق تم القيام بها طيلة الأشهر الماضية.

ولم يعرف بعد موقف العمال من هذه المعطيات التي تقدم بها الطرف الحكومي، حيث كان الحمالة يعاودون بين الفينة والأخرى إضرابات جزئية نظم اثنان منها خلال الأسابيع والأشهر القليلة الماضية.



 

أسعار البنك المركزي الموريتاني من 19/06/2017 إلى 30/06/2017

- 1 أورو الشراء: 401,19 البيع: 405,22

- 1 دولار الشراء: 358,2 البيع: 361,61

في مقابلة مثيرة.. دداهي ولد عبد الله يبرر تسليمه ولد صلاحي للامريكيين

الرئيس ولد عبد العزيز في مقابلة مع صحيفة لموند يتحدث عن الأمن و المأمورية والبيظان (ترجمة المقابلة)

استفتاء أغسطس: المبتدأ، والشرط، والفعلان.


قراءة في نصر 5 أغسطس: مسؤولية المنتصر، مع "الطلقاء"، و "المستهزئين"، و"المثبطين".


سقطت، أزيحت، كسدتG8


د. السيد ولد إباه يكتب في الاتحاد الإماراتية : أدلجة الإسلام ليست هي الحل


 

Flash Video - 7 ميغابايت